موقع ميلان العربي - عاد ريكاردو رودريجيز الى إيطاليا بعد عدم قيام نادي أيندهوفن الهولندي بتفعيل بند أحقية الشراء وذلك بسبب الأزمة الإقتصادية التي حدثت بسبب فايروس كورونا.

مستقبل رودريجيز بالتأكيد لن يكون في ميلان وهناك حديث عن صفقة تبادلية مع نادي روما.
تشير التقارير الصحفية إلى أحتمال حدوث صفقة تبادل بين رودريجيز والإيطالي أليساندرو فلورينزي, الصفقة التي ستجلب فوائد لكلا الفريقين.

روما يعتمد حاليا على كولاروف ويرغب في التعاقد مع رودريجيز لدعم الفريق.